دكتور ميدو

كل ماتبحث عنه من خدمات ومعلومات ..غرائب ..فنون ..تعارف .. وظائف
 
الرئيسيةمجلة المنتدىاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الفرق بين تفاحة ادم و تفاحة نيوتن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
gigi
«.¸¸.•°°مشرف قسم·.¸.•°®»
«.¸¸.•°°مشرف قسم·.¸.•°®»


انثى

عدد الرسائل : 10739

تاريخ التسجيل : 13/08/2008


مُساهمةموضوع: الفرق بين تفاحة ادم و تفاحة نيوتن   الثلاثاء ديسمبر 01, 2009 4:00 pm

بسبب تفاحة آدم هبطنا إلى الأرض ، وبسبب تفاحة نيوتن صعدنا
السماء ،،
هذا صحيح ولكنهما ليستا ذات التفاحة ،، وبين كلتاهما بون كبير :
ــ
أولا
: ــ كانت الاولى بوسوسة الشيطان ووجود امرأة ، أما الثانية فكانت
أثناء
خلوة نيوتن بنفسه يتأمل في الكون والطبيعة ولم تكن هناك امرأة معه
تشغل
باله ،، وكأنه يريد أن يعطينا درسا مفاده ضرورة الابتعاد عن النساء
وقت
الجد والعمل والتفكير والتأمل والعبادة 0
ثانيا : ــ تفاحة ادم تم
قطفها عمدا رغم التحذير الالهى بعدم الاقتراب من
شجرتها ، بينما تفاحة
ادم قد سقطت دون أن يكون لنيوتن يد في ذلك ودون قصد
إسقاطها ولم يكن
يرد بمخيلته سقوطها عليه ،، وكأن هذا الأمر يعنى أن من يعص
الله فلن
يجد إلا هبوطا وخسارة وسيفقد النعمة التي انعم الله بها عليه ،
بينما
الذي يفكر ويشغل باله وعمله ووقته بالتأمل في الكون والعلم الذي
ينفعه
وبنفع البشرية سيجد مكافأة كبيرة من الله يقدمها له من حيث لا يدرى
ولا
يحتسب 0
ثالثا : ــ تفاحة ادم تسببت في الهبوط إلى الأرض بسرعة ، بينما
تفاحة نيوتن
تسببت في الصعود للسماء بعد فترات طويلة جدا تقدر بحوالى
مائتي عام ، وكأن
هذه المسالة تعلمنا أن الهبوط والفشل سهل جدا ولا
يحتاج لوقت ولا لجهد ،،
بينما النجاح يحتاج إلى الهمة والعزم والنشاط
والصبر وعدم اليأس والمحافظة
على النجاح لئلا يضيع منك وتفقده بسهولة
كما ضاعت الجنة من أبوينا وفقدناها
بسهولة 0
رابعا : ــ تفاحة ادم
كانت في الجنة بينما تفاحة نيوتن كانت على الأرض ،
وهذا درس لأصحاب
المال والوجاهة والسلطان حتى يستغلوا مالهم ووجاهتهم
وسيلطانهم في
مرضاة الله والا فسيتم نزع هذه الأمور منهم في لحظة لأنهم
ليسوا بأفضل
من أبويهم الذين كانا في الجنة وما أدراك ما الجنة 0
خامسا : ــ أكل ادم
وزوجته التفاحة على الرغم أنهما ليسا جائعين ،، فليس في
الجنة جوعان
،، بينما نيوتن لم يأكل التفاحة وربما كان جائعا ،، وهذا
يجعلنا نقول
أن الخير أو الشر يبدأ من المعدة ، فان ملأتها بالحلال المشروع
هنئت ،،
وان ملأتها بالحرام الممنوع خسئت
لكن ،، ما بالنا يا أعزائى نتفاخر
ونتباهى بنيوتن وأشباهه ؟
لقد سأل البعض سؤالا فقالوا : ــ
ماذا لو
أن ( نيوتن ) أكل التفاحه ؟
ثم أجابوا قائلين : ــ
بكل تأكيد لن تكون
هناك حضارة 0
وإذا كان هذا رأيهم الذي احترمه ،، فاننى أخالفهم ،
والخلاف في الراى لا
يفسد في الود قضية
هناك من العلماء المسلمين
السابقين والحاليين من هم أكثر علما وعبقرية من
نيوتن ،، وعلى سبيل
المثال لا الحصر العالم العلامة ابن سينا فقد كان عالما
وفيلسوفا
وطبيبا وشاعرا حارب التنجيم وحارب بعض الأفكار السائدة في عصره
في بعض
نواحي الكيمياء ، وخالف معاصريه ومن تقدموا عليه ، الذين قالوا
بإمكان
تحويل بعض الفلزات الخسيسة إلى الذهب والفضة ، واستطاع أن يرصد مرور

كوكب الزهرة عبر دائرة قرص الشمس بالعين المجردة في يوم (10 جمادى الآخرة
423
هـ = 24 من مايو 1032) ، وهو ما أقره الفلكي الإنجليزي "جير مياروكس"
في
القرن السابع عشر .
واشتغل ابن سينا بالرصد، وتعمق في علم الهيئة ،
ووضع في خلل الرصد آلات لم
يُسبق إليها ، وله في ذلك عدد من المؤلفات
القيمة ، مثل :
- كتاب الأرصاد الكلية .
- رسالة الآلة الرصدية .
-
كتاب الأجرام السماوية .
-كتاب في كيفية الرصد ومطابقته للعلم الطبيعي .
-
مقالة في هيئة الأرض من السماء وكونها في الوسط .
- كتاب إبطال أحكام
النجوم
وله أيضا قيمة في علم طبقات الأرض ( الجيولوجيا ) خاصة في
المعادن وتكوين
الحجارة ، كما ذكر الزلازل وفسرها ، ويتحدث عن السحب
وكيفية تكونها ، وكان
لابن سينا اهتمام خاص بعلم النبات، وله دراسات
علمية جادة في مجال النباتات
الطبية ، وكان لابن سينا معرفة جيدة
بالأدوية وفعاليتها، وقد صنف الأدوية
في ست مجموعات ، ومن المدهش حقا
أنه كان يمارس ما يعرف بالطب التجريبي
ويطبقه على مرضاه ، وبالرغم من
الشهرة العريضة التي حققها ابن سينا كطبيب
والمكانة العلمية العظيمة
التي وصل إليها حتى استحق أن يلقب عن جدارة بأمير
الأطباء ، فإنه لم
يسعَ يوما إلى جمع المال أو طلب الشهرة ، فقد كان يعالج
مرضاه بالمجان ،
بل إنه كثيرا ما كان يقدم لهم الدواء الذي يعده بنفسه ،
أما في مجال
الفيزياء فحدث ولا حرج ،، فقد كان ابن سينا من أوائل العلماء
المسلمين
الذين مهدوا لعلم الديناميكا الحديثة بدراستهم في الحركة وموضع
الميل
القسري والميل المعاون ، وإليه يرجع الفضل في وضع القانون الأول
للحركة
، والذي يقول بأن الجسم يبقى في حالة سكون أو حركة منتظمة في خط
مستقيم
ما لم تجبره قوى خارجية على تغيير هذه الحالة ، فقد سبق ابن سينا
إلى
ملاحظة حركة الأجسام ، واستنباط ذلك القانون الذي عبّر عنه بقوله : "
إنك
لتعلم أن الجسم إذا خُلي وطباعه ولم يعرض له من خارج تأثير غريب لم يكن
له بد من موضع معين وشكل معين ، فإذن له في طباعه مبدأ استيجاب ذلك "
وهو
بذلك سبق إسحاق نيوتن بأكثر من ستة قرون وجاليليو بأكثر من 5 قرون
وليوناردو
دافنشي بأكثر من 4 قرون ، مما يستحق معه أن ينسب إليه ذلك
القانون
الذي كان له فضل السبق إليه : " قانون ابن سينا للحركة والسكون " ،

واستطاع بدقة ملاحظة أن يفرق بين سرعتي الضوء والصوت ، وهو ما توصل إليه
إسحاق
نيوتن بعد أكثر من 600 سنة ، ولا تزال صورة ابن سينا تزين كبرى قاعات

كلية الطب بجامعة " باريس" حتى الآن تقديرا لعلمه واعترافا بفضله وسبْقه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سجينة الصمت
«.¸¸.•°°مشرف قسم·.¸.•°®»
«.¸¸.•°°مشرف قسم·.¸.•°®»


انثى

عدد الرسائل : 1407

تاريخ التسجيل : 26/03/2009


مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين تفاحة ادم و تفاحة نيوتن   السبت ديسمبر 19, 2009 2:54 am

يسلموووووووووووووووووووووووا جيجي علي الطرح الحلووووووووووووو ومشكوره وتحياتي لكي يااحلي جيجي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الفرق بين تفاحة ادم و تفاحة نيوتن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دكتور ميدو :: ۩ ۩ القسم العام ۩ ۩ :: ۩ ۩ مواضيع ساخنة ومثيرة ۩ ۩-
انتقل الى: